منتديات علي السعدي
منتديات علي السعدي ترحب بكم
عزيزي الزائر *** عزيزتي الزائرة
يرجى التفضل بتسجيل الدخول ان كنت
عضوا معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب
بالانضمام الى اسرة المنتدى

وسنتشرف بتسجيلك
تقبل منا وافر الاحترام والتقدير

الادارة

منتديات علي السعدي

منتدى شامل لكل المسلمين والعرب ، تعلم أحكام وتجويد القرآن الكريم وعلومه ، تعلم اللغة العربية من الالف الى الياء ، تعلم كتابة الشعر الفصيح والشعبي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله لا اِلـهَ إلاَّ اللهُ اِلهاً واحِداً وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ لا اِلـهَ إلاَّ اللهُ وَلا نَعْبُدُ إلاّ اِيّاهُ مُخْلِصينَ لَهُ الدّينَ وَلَوْ كَرَهَ الْمُشْرِكُونَ لا اِلـهَ اِلاَّ اللهُ رَبُّنا وَرَبُّ آبائنَا الاَْوَّلينَ لا اِلـهَ اِلاَّ اللهُ وَحْدَهُ وَحْدَهُ وَحْدَهُ اَنْجَزَ وَعْدَهُ وَنَصَرَ عَبْدَهُ وَاَعَزَّ جُنْدَهُ وَهَزَمَ الاَْحْزابَ وَحْدَهُ فَلَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ يُحْيي وَيُميتُ وَيُميتُ وَيُحْيي وَهُوَ حَىٌّ لا يَمُوتُ بِيَدِهِ الْخَيْرُ وَهُوَ عَلى كُلِّ شَيْء قَديرٌ ثمّ اَسْتَغْفِرُ اللهَ الَّذي لا اِلـهَ اِلاّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ وَاَتُوبُ اِلَيْهِ اَللّـهُمَّ اهْدِني مِنْ عِنْدِكَ وَاَفِضْ عَلَيَّ مِنْ فَضْلِكَ وَانْشُرْ عَلَيَّ مِنْ رَحْمَتِكَ وَاَنْزِلْ عَلَيَّ مِنْ بَرَكاتِكَ سُبْحانَكَ لا اِلـهَ اِلاّ اَنْتَ اغْفِرْ لي ذُنُوبي كُلَّها جَميعاً فَاِنَّهُ لا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ كُلَّها جَميعاً اِلاّ اَنْتَ اَللّـهُمَّ اِنّي أسْأَلُكَ مِنْ كُلِّ خَيْر اَحاطَ بِهِ عِلْمُكَ وَاَعُوذُ بِكَ مِنْ كُلِّ شَرٍّ اَحاطَ بِهِ عِلْمُكَ اَللّـهُمَّ اِنّي أسْأَلُكَ عافِيَتَكَ في اُمُوري كُلِّها وأعوذُ بك من خزي الدنيا وعذابِ الآخرةِ ***** وأعوُذُ بِوَجْهِكَ الْكَريمِ وَعِزَّتِكَ الَّتي لا تُرامُ وَقُدْرَتِكَ الَّتي لا يَمْتَنِعُ مِنْها شَيْءٌ مِنْ شَرِّ الدُّنْيا وَالآخِرَةِ وَمِنْ شَرِّ الأوْجاعِ كُلِّها ومن شرِّ كلِّ دابة أنت آخذٌ بناصيتها انّ ربّي على صراط مستقيم وَلا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إلاّ بِاللهِ الْعَلِيِّ الْعَظيمِ تَوَّكَلْتُ عَلَى الْحَيِّ الَّذي لا يَمُوتُ وَالْحَمْدُ للهِِ الَّذى لَمْ يَتَّخِذْ وَلَداً وَلَمْ يَكُنْ لَهُ شَريكٌ فِي الْمُلْكِ وَلَمْ يَكُنْ لَهُ وَلِيٌّ مِنَ الذُّلِّ وَكَبِّرْهُ تَكْبيراً ***** أصبحنا واصبح الملك لله لا اله إلا هو عليه توكلنا واليه المصير وله الشكرعلى ما أنعم علينا من نعمه ظاهرة وباطنة وله الشكر في السراء والضراء وحين تصبحون وحين تمسون *** وأمسينا وأمسى الملك لله فلا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
الاخوة والاخوات الزائرين الكرام السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته تحية أخويه خالصة مخلصة يسرنا ويشرفنا ان نعلن عن طلب مشرفين ومشرفات في هذا الصرح الخالد الذي هو صرحكم واسرتكم *** وكذلك التفضل بالتسجيل وتقديم الطلبات والله تعالى ولي التوفيق *** اخواني اخواتي أعضاء منتدانا الكرام الاعزاء *** من يرغب للترشيح الى الاشراف باب الترشيح مفتوح ولكلا الجنسين يرجى تقديم طلباتكم في قسم الشكاوي والاقتراحات وتقبلوا فائق احترامي وتقديري *** كما نرجو من الاخوة والاخوات الافاضل من اللذين سجلوا في منتدياتنا ان يقوموا بتفعيل تسجيلهم من خلال البريد الالكتروني المرسل اليهم على الياهو في الرسائل الخاصة حتى يتمكنوا من التواصل معنا مع فائق الاحترام والتقدير *** أبو علي السعدي مؤسس الموقع / المدير العام
اهلا وسهلا ومرحبا بأعز الناس الاحباء الغوالي ((( بأعضاء اسرتنا الاحباء الافاضل وأهلا وسهلا ومرحبا بضيوف وزوار منتدياتنا الكرام ))) ولقد تشرفنا بإنضام الاخوة الجدد لاسرتنا الكريمة العزيز الغالي حللتم اهلا ونزلتم سهلا بين اخوانكم واخواتكم حياكم الله تعالى ونرجو منه عزوجل ان تكونوا باتم الصحة والعافية يا مرحبا يا مرحبا نورتوا المنتديات بوجودكم معنا وان شاء الله تعالى سنستفاد بكل ماهو جديد من اقلامكم المبدعة تحياتنا القلبية لكم وسررنا بكم ارجو من كل الاخوة الاعضاء الاعزاء يحيون معي بمن هل علينا وعطرونا بعبيقهم الطيب ولنرحب بهم من القلب فضلا لا امرا شاكرا حسن اخلاقكم مع فائق احترامي وتقديري للجميع الادارة ابو علي السعدي المدير العام
الوقت الان في العراق

flat fee mls
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» كما واعدناكم اعزائي واحبائي اسرتنا في منتديات علي السعدي ان نتعلم تجويد القرآن الكريم وبالانغام والمقامات العراقية ومن مدرسة الحافظ خليل اسماعيل
الثلاثاء مايو 29, 2018 5:46 pm من طرف أبوعلي السعدي مؤسس الموقع

» من هو تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) الارهابي؟
السبت أغسطس 08, 2015 10:09 am من طرف أبوعلي السعدي مؤسس الموقع

» لنعطر افواهنا بدخول صرحنا الشامخ بذكر الصلاة على رسول الله عليه افضل الصلاة
السبت يونيو 13, 2015 8:56 am من طرف أبوعلي السعدي مؤسس الموقع

» لنسجل دخولنا الى المنتدى بذكر اسم من اسماء الله الحسنى لتنتعش قلوبنا بالايمان وتشرق وجوهنا بنور الله عزوجل
الخميس أبريل 09, 2015 1:15 pm من طرف أبوعلي السعدي مؤسس الموقع

» اجمل تسريحات للشعر....
الأحد سبتمبر 29, 2013 5:10 pm من طرف ميساء تقوى الله

» أفضل طرق وضع العطر على الجسم
الإثنين سبتمبر 23, 2013 8:25 pm من طرف ميساء تقوى الله

» مسكـــاات رووعــة للعــرووس ..!!
الإثنين سبتمبر 23, 2013 8:21 pm من طرف ميساء تقوى الله

» مسؤولية المراة في بيتها بصفتها زوجة
الإثنين سبتمبر 23, 2013 3:24 pm من طرف ميساء تقوى الله

» لماذا نهى الرسول الرسول صلى الله عليه وسلم النوم على البطن؟
الأحد سبتمبر 15, 2013 5:45 pm من طرف ميساء تقوى الله

خدمة مشاركة الصفحات
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
مركز الخليج لتحميل الصور والملفات يرحب بكم


إعلانات تجارية

    لا يوجد حالياً أي إعلان



    شاطر | 
     

     سلسلة التاريخ الاسلامي المصور ج32 من مولد الرسول إلى إرهاصات النبوة

    اذهب الى الأسفل 
    كاتب الموضوعرسالة
    أبوعلي السعدي مؤسس الموقع
    صاحب الموقع المدير العام
    صاحب الموقع المدير العام
    avatar

    فارغ
     الدولة الدولة : العراق
    [img][/img]
    عدد المساهمات : 1098
    تاريخ التسجيل : 16/06/2011

    مُساهمةموضوع: سلسلة التاريخ الاسلامي المصور ج32 من مولد الرسول إلى إرهاصات النبوة   السبت أكتوبر 01, 2011 12:31 am

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    من مولد الرسول إلى إرهاصات النبوة



    * المولد الشريف:
    - ولد
    عليه الصلاة والسلام في مكة المكرمة في دار أبي طالب يوم الاثنين الثاني
    عشر من ربيع الأول (عام الفيل) الموافق للعشرين من شهر إبريل عام 570م وقيل
    عام 571م.

    * نشأته الأولى:
    - توفي
    والده وأمه حامل به لشهرين، وقد عاش طفولته في بني سعد عند مرضعته حليمة
    السعدية. وفي الثانية وقيل الثالثة من عمره حدثت له حادثة شق الصدر.

    * العودة به إلى والدته:
    - في أواخر هذه السنة عادت به مرضعته حليمة السعدية إلى أمه آمنة بنت وهب حيث استقر مقامه صلى الله عليه وسلم عندها.

    * كفالة جده عبد المطلب:
    - توفيت
    والدته بالأبواء بين مكة والمدينة أثناء رجوعها معه عليه السلام من زيارة
    أخوال جده عبد المطلب ودفنت فيها ثم انتقلت كفالته إلى جده عبد المطلب الذي
    كان يحنو عليه ويحبه حباً جماً.

    * كفالة عمه أبي طالب:
    - توفي
    جده عبد المطلب فتولى أبو طالب كفالة ابن أخيه، فاهتم به اهتماماً فائقاً
    على الرغم من قلة الثراء وكثرة الولد، وفي الثانية عشرة من عمره سافر مع
    عمه في تجارة إلى بصرى من أرض الشام.. ثم بعد ذلك اشتغل برعي الغنم لأهل
    مكة بقراريط.

    * الشجاعة المبكرة:
    - في
    سن الخامسة عشرة اشترك مع أعمامه في حرب الفجار بين قريش وهوازن، وفي
    العشرين من عمره حضر مع أعمامه حلف الفضول في دار عبد الله بن جدعان والذي
    يقوم على نصرة المظلوم حتى يؤدى إليه حقه.

    * الزواج الميمون:
    - سافر
    عليه الصلاة والسلام في تجارة لخديجة إلى بلاد الشام مرة ثانية وبعد رجوعه
    تزوج منها فأنجبت له القاسم وعبد الله ورقية وزينب وأم كلثوم وفاطمة رضي
    الله عنهم إلا أن القاسم وعبد الله توفيا قبل بعثته.

    * وضع الحجر الأسود:
    - اختلفت
    بطون قريش فيما بينها في من يضع الحجر الأسود مكانه بعد الانتهاء من بناء
    الكعبة، وأخيراً ارتضوا محمداً عليه السلام حكماً لذلك فأشار عليهم بحنكته
    أن يسهم الجميع من زعماء قريش في وضعه.

    * مقدمات النبوة:
    أولاً: نفوره من الأوثان ومن حياة اللهو منذ طفولته.
    ثانياً: تحنثه في غار حراء الليالي ذوات العدد.
    ثالثاً: أول ما بدئ به الوحي الرؤيا الصادقة في منامه.
    من البعثة المباركة حتى الهجرة





    * البعثة المباركة:


    - نزل
    جبريل عليه السلام بالوحي على الرسول صلى الله عليه وسلم في غار حراء في
    السابع عشر من رمضان في السنة الثالثة عشرة، ق.هـ وهو في الأربعين من عمره.
    وأقرأه أوائل الآيات من سورة العلق، فآمنت به خديجة رضي الله عنها، ثم
    دخلت مجموعة من أصحابه في الإسلام سراً خوفاً من بطش قريش.
    - عمره صلى الله عليه وسلم /40/.




    * الدعوة الجهرية:


    - بعد ثلاث سنوات من الدعوة السرية نزل قول الله تعالى: ( فاصدع بما تؤمر وأعرض عن المشركين)
    فأخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو قومه في كل مكان وعند كل سانحة،
    إلا أن قريشاً التي أكل قلبها الحقد وقفت له بالمرصاد وتوعدت له ولأصحابه
    بكل سوء.
    - عمره صلى الله عليه وسلم /43/.




    * الهجرة إلى الحبشة:


    - بعد
    اشتداد الأذى على رسول الله صلى الله عليه وسلم وأتباعه أمرهم بالهجرة إلى
    الحبشة لأن فيها ملكاً لا يظلم عنده أحد فهاجر في المرة الأولى 12 رجلاً
    وأربعة نساء وفي المرة الثانية 83 رجلاً وإحدى عشرة امرأة.
    - عمره صلى الله عليه وسلم /45/.




    * الحصار الجائر:


    - بعد
    هجرتي الحبشة أسلم حمزة وعمر رضي الله عنهما، فأصبح موقف المسلمين أكثر
    قوة وصلابة، فارتأت قريش كتابة وثيقة علقتها في جوف الكعبة تحث على مقاطعة
    بني هاشم وبني المطلب لوقوفهما مع الرسول صلى الله عليه وسلم، فكانت مقاطعة
    اقتصادية واجتماعية لم تنته إلا بعد ثلاثة أعوام وبتدخل من عقلاء قريش.
    - عمره صلى الله عليه وسلم /47/.




    * موت أبي طالب وخديجة رضي الله عنها:


    *حدثت في هذا العام فاجعتان:


    - الأولى: وفاة عمه أبي طالب الذي كان سنداً للرسول على الرغم من كفره.


    - الثانية: وفاة زوجته خديجة أم المؤمنين رضي الله عنها والتي كانت لها منزلة عظيمة في نفسه، تخفف آلامه وتشد من أزره. - عمره صلى الله عليه وسلم /49/.



    * الهجرة إلى الطائف:


    - خرج
    عليه الصلاة والسلام مع زيد بن حارثة رضي الله عنه إلى الطائف لعرض دعوته
    على ثقيف لكن رجالاتها رفضوا دعوته وأمروا صبيانهم برمي الرسول صلى الله
    عليه وسلم وصاحبه بالحجارة حتى أدميت قدماه عليه السلام، فرجع مع صاحبه زيد
    إلى مكة بعد أن دخلها بجوار المطعم بن عدي.
    - عمره صلى الله عليه وسلم /50/.




    * حادثة الإسراء والمعراج:


    - وقعت
    في ليلة واحدة بالروح والجسد معاً، وذلك حينما أسري بالرسول صلى الله عليه
    وسلم من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى ثم عرج به إلى السماوات العلى
    فكان قاب قوسين أو أدنى، ثم عاد إلى منزله في مكة من ليلته بعد أن فرض الله
    على أمته خمس صلوات في اليوم والليلة بخمسين صلاة في الأجر والمثوبة.
    - عمره صلى الله عليه وسلم /50/.




    * بيعتا العقبة:


    - أولاً..
    البيعة الأولى في السنة الثانية عشرة من البعثة حيث بايع فيها 12 رجلاً من
    أهل المدينة الرسول صلى الله عليه وسلم على السمع والطاعة.



    - ثانياً.. في السنة الثالثة عشرة من البعثة حيث بايع فيها 73 رجلاً وامرأتان الرسول صلى الله عليه وسلم على نصرته ومنعه من المشركين. - عمره صلى الله عليه وسلم /51/.



    * الهجرة إلى المدينة:


    - هاجر
    الرسول صلى الله عليه وسلم مع صاحبه أبي بكر رضي الله عنه من مكة إلى
    المدينة في أول يوم من شهر ربيع الأول لسنة ثلاثة وخمسين من مولده، وبعد أن
    أنجاه الله من مكيدة قريش له، وقد ترك علياً رضي الله عنه يبيت في فراشه
    للتمويه على قريش ولتأدية الأمانات إلى أهلها.
    - عمره صلى الله عليه وسلم /53/.
    طريق الهجرة المباركة - صور

    [right]
    *لقد
    بني التاريخ الإسلامي المجيد على حادثة الهجرة النبوية العظيمة والتي تمثل
    انتقال المصطفى صلى الله عليه وسلم بدعوته من مكة المكرمة إلى يثرب
    (المدينة النبوية) في 16 يوليو من سنة 622 للميلاد.
    والذي اتخذه سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه منطلقاً للتاريخ الهجري المبارك أثناء خلافته.


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    طريق الهجرة المباركة من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة.

    - قال تعالى: (إِلاَّ
    تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُواْ
    ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ
    تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ
    وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ
    كَفَرُواْ السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللّهُ عَزِيزٌ
    حَكِيمٌ
    ) التوبة : 40.


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    -غار ثور: الغار الذي لجأ إليه الرسول صلى الله عليه وسلم في هجرته مع أبي بكر الصديق رضي الله عنه.

    - أخذ
    رسول الله صلى الله عليه وسلم بأسباب التمكين أن يكون حدث الهجرة نقلة
    نوعية. ويشكل تحولاً فاصلاً في تاريخ الدعوة الناشئة لتنتقل بعدها من مرحلة
    بناء الجماعة إلى مرحلة تأسيس الدولة. ومن رفع شعار "كفوا أيديكم" بمكة
    إلى (
    أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا وَإِنَّ اللَّهَ عَلَى نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ) بالمدينة. ومن الصبر على إيذاء الكفار وتحمل تعذيبهم وتهجمهم عليه وصحبه الكرام إلى إعداد العدة ورفع الرايات في سبيل الله.


    -فبدأت
    عملية الهجرة المباركة وما حفتها من تضحيات وما قام به الأنصار من إيثار،
    ترسم لوحات إيمانية مضيئة منذ انطلاقتها الميمونة فعلى قاعدة "الأجر على
    قدر المشقة" وكذلك على قاعدة
    " أشد الناس بلاء
    الأنبياء ثم الأمثل فالأمثل" فقد حفت أكثر أنواع المكاره والأخطار بهجرته
    صلى الله عليه وسلم ولكنه تجاوزها. ووصل إلى طيبة الطيبة بفضل تفويض أمره
    إلى الله وتوكله عليه واستسلامه له.

    - فهذا الحدث يعد فيصلاً بين مرحلتين من مراحل الدعوة الإسلامية هما المرحلة المكية والمرحلة المدنية.

    -ولقد
    كان لهذه الهجرة آثار جليلة على المسلمين، ليس فقط في عصر رسول الله صلى
    الله عليه وسلم ولكن آثاره الخيرة فقد امتدت لتشمل حياة المسلمين في كل
    مكان وزمان.

    -كما
    أن آثاره شملت الإنسانية جمعاء أيضاً. لأن الحضارة الإسلامية قامت على
    أساس الحق والعدل والحرية والمساواة هي حضارة إنسانية قدمت ولا تزال تقدم
    للبشرية أسمى القواعد الروحية والتشريعية الكاملة التي تنظم حياة الفرد
    والأسرة والمجتمع، والتي تصلح لتنظيم حياة الإنسان كإنسان بغض النظر عن
    مكانه أو زمانه أو معتقداته.


    منقول للامانة


    [/right]


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    http://alialsady.forumarabia.com
    ????
    زائر
    avatar


    مُساهمةموضوع: رد: سلسلة التاريخ الاسلامي المصور ج32 من مولد الرسول إلى إرهاصات النبوة   الجمعة ديسمبر 09, 2011 6:12 pm

    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
     
    سلسلة التاريخ الاسلامي المصور ج32 من مولد الرسول إلى إرهاصات النبوة
    الرجوع الى أعلى الصفحة 
    صفحة 1 من اصل 1

    صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    منتديات علي السعدي :: منتدى التاريخ الاسلامي والقصص وسير الشخصيات الاسلامية-
    انتقل الى: